محمد عبد العاطي : لا يمكن الاستغناء عن مياه النيل ولا نستطيع وقف بناء سد النهضة

أعلن وزير الموارد المائية والري محمد عبد العاطي أن مصر لا تمانع بناء السدود، شرط أن يكون هناك توافق بهذا الشأن، مؤكدا أن بلاده لا تستطيع الاعتماد على تحلية مياه البحر.
وأشار عبد العاطي، خلال زيارته لمحافظة الدقهلية صباح اليوم السبت، إلى وجود تعثر في المفاوضات مع إثيوبيا حول بناء "سد النهضة"، منها أسلوب الملأ الذي تريد أثيوبيا استخدامه بالسد، مؤكدا أن مصر لا يمكنها الاستغناء عن مياه النيل والاعتماد على تحلية مياه البحر، أو منع إقامة السد.
وقال: "يجب أن نعترف بأن السد له أضرار على مصر، ونعمل حاليا على ألا تكون أضرارا جسيمة تتمثل في انخفاض حصة مصر، ولن نسمح بذلك، فنحن بلد صحراء ونعتمد بنسبة 97% على المياه من خارج الحدود، سواء فيما يخص حصة نهر النيل أو المياه الجوفية التي تتشارك فيها مصر وليبيا والسودان وتشاد، وهناك خلافات، لكن يجب أن تنتهي سواء عاجلا أو آجلا حتى يهتم كل منا بقضايا ومصالح الآخر".
ونوه الوزير إلى وجود بدائل في ملف سد النهضة بالقول: "لدينا بدائل كثيرة، في المسافة بين خيارين مستحيلين، هما الاستغناء عن مياه النيل وعدم بناء للسدود نهائيا، وتوجد طرق أخرى قابلة للتفاوض، ومصر بدأت العديد من الطرق، ولكن لا يجوز الإعلان عنها".
وأضاف عبد العاطي أن الحل يتمثل في التفاوض، إذ أن ملف المياه يمثل قضية الأمن القومي بالنسبة لمصر.
وأكد أن مؤسسات الدولة تعمل على الملف لإيجاد حلول حقيقية وآليات تفاوض مع الجانب الآخر، مضيفا أن إثيوبيا لم تبدأ حتى الآن في ملء السد.
وقال: "أرسلنا إنذارا لإثيوبيا بذلك، والمعلومات المؤكدة لا يوجد ملء للسد حتى الآن، والدولة المصرية شغالة بكل مؤسساتها في هذه القضية لأنها قضية أمن قومي".
شــارك
التعليقات

0 التعليقات :

إرسال تعليق