بوتين يعلن ترشحه لانتخابات الرئاسة الروسية في العام 2018

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين نيته الترشح لرئاسة روسيا في انتخابات العام 2018.
وفي لقاء أجراه مع عمال مصنع "غاز" للسيارات في مدينة نيجني نوفغورود، اليوم الأربعاء، قال بوتين: "نعم سأترشح لمنصب رئيس روسيا الاتحادية".
وشكر الرئيس الروسي عمال المصنع على دعمهم لترشحه، معربا عن ثقته بأن روسيا "ستسير إلى الأمام ولن يوقفها أحد أبدا".
وأعلن النائب الأول لرئيس كتلة حزب "روسيا الموحدة" في البرلمان الروسي، أندريه إيساييف، بأن الحزب سيدعم ترشيح الرئيس الحالي فلاديمير بوتين في الانتخابات الرئاسية القادمة في العام 2018.
وقال إيساييف: "طبعا حزب روسيا الموحدة، الذي أسسه الرئيس بوتين، سيدعم ترشيحه، واعتقد أن هذا القرار ستدعمه الأغلبية المطلقة من مواطني بلادنا الذين يرونه فيه زعيما وطنيا".
وستكون انتخابات العام المقبل هي الرابعة التي سيشارك فيها فلاديمير بوتين بصفته مرشحا لرئاسة الدولة. وفي حال انتخابه سيتولى منصبه لمدة ست سنوات، حتى العام 2024.
وانتخب بوتين رئيسا روسياً للمرة الأولى في العام 2000 لمدة أربع سنوات. وسبق ذلك تعيينه قائم بأعمال الرئيس بعد استقالة الرئيس الروسي الأول بوريس يلتسين في 31 ديسمبر/كانون الأول 1999.
في 12 يناير/كانون الثاني 2000 تم ترشيح بوتين من قبل مجموعة دعم له للمشاركة في الانتخابات الرئاسية المبكرة، الأمر الذي وافق بوتين عليه، معلنا قراره هذا في مدينة سان بطرسبورغ مسقط رأسه.
أما نيته الترشح للولاية الثانية فأعلن بوتين عنها خلال "الخط المباشر" المتلفز مع المواطنين في 18 ديسمبر 2003 في موسكو.
وبعد انتهاء ولايتيه المتتاليتين في العام 2008، وانتخاب دميتري مدفيديف رئيسا للدولة، عين بوتين رئيسا للحكومة الروسية.
وفي سبتمبر 2011، اقترح مدفيديف على حزب "روسيا الموحدة" دعم ترشيح بوتين لانتخابات الرئاسة في العام 2012. وبعد انتصاره في الانتخابات، تولى بوتين الرئاسة الروسية لمدة ست (وليس أربع) سنوات، بناء على تعديلات طرأت على التشريعات الانتخابية.
وتنتهي الولاية الرئاسية لبوتين في 7 مايو من العام 2018.
شــارك
التعليقات

0 التعليقات :

إرسال تعليق