علاج هشاشة العظام وطرق الوقاية منها


تعريف هشاشة العظام :-

يسمّى مرض هشاشة العظام بالمرض الصامت وذلك لأنّه يصيب الإنسان دون أن يعرف بأنّه مريض بهشاشة العظام ، وهذا المرض منتشراً بين النساء أكثر ممّا هو منتشر بين الرجال وخاصّةً النساء في سن اليأس أي بعد مرحلة إنقطاع الطمث ( الدورة الشهريّة ) ، والمقصود بهشاشة العظام أي العظام المنخورة وهي عظام تصبح ضعيفة ورقيقة وهشّة وتكون سهلة الكسر ، وهو مرض روماتيزمي يسبب قلّة كثافة العظام ورقّتها .
  اسباب هشاشة العظام :-
- قد يكون السبب الرئيسي لمرض هشاشة العظام هو نقص فيتامين ( د ) والكالسيوم في الجسم ، وذلك إمّا بسبب عدم التعرّض للشمس بشكلٍ كافٍ أو بسبب عدم تناول الأغذية الغنيّة بفيتامين ( د ) .
- عند تناول الكورتيزون لفترة طويلة بسبب العلاج من مرض معيّن فسوف يؤدّي هذا إلى الإصابة بمرض هشاشة العظام .
- عدم ممارسة الرياضة أو عدم مزاولة أي نشاط بدني يؤدّي إلى هشاشة العظام .
- أسباب وراثيّة : وهي تحدث عندما يكون الشخص لا يزال جنيناً في بطن أمّه ، وقد تؤدّي الوراثة في بعض - الأحيان إلى موت الطفل في سن مبكّرة وذلك بسبب كسر جمجمته .
- الإصابة ببعض الأمراض مثل أنيميا البحر المتوسّط والأنيميا المنجليّة .
- إذا كان الشخص يعاني من مرض بإحدى الغدد الصمّاء وهي ( الغدّة الدرقيّة ، الغدّة الكظريّة ، الغدّة الجار درقيّة ) .
- إذا كان الشخص يتناول أدوية للصرع أو مضادّات للتشنّج لوقت طويل .
- التدخين يؤدّي إلى الإصابة بمرض هشاشة العظام .
- شرب المشروبات الغازيّة مثل البيبسي حيث أنّ البيبسي يسبب هشاشة العظام .

- عدم تناول الألبان ومشتقّاتها بشكلٍ كافٍ مثل ( الحليب والجبنة واللّبن الرائب ( الزبادي ) ) ، فجميع هذه المشتقّات تكون غنيّة بالكالسيوم الضّروري لبناء العظام والمحافظة عليها .
- ما يعرف بسن اليأس عند السيّدات وهو مرحلة ما بعد إنقطاع الطمث ، حيث قد تصاب العديد من النساء بمرض هشاشة العظام في هذه المرحلة .
- إصابة الشخص ببعض الأمراض الّتي قد تؤدّي إلى الإصابة بهشاشة العظام مثل ( الفشل الكلوي أو السكّري أو بسبب سوء الإمتصاص أو الشلل الدماغي أو الإسهال الشديد أو إصابات العمود الفقري أو فقدان الشهيّة ) .

إنّ مرض هشاشة العظام يصيب النساء والرجال والأطفال ، وتعود اسباب هشاشة العظام عند النساء كما ذكرنا سابقاً بسبب إنخفاض مستوى هرمون ( الأستروجين ) في جسم المرأة بعد إنقطاع الطمث ، ويمكن للمرأة إكتشاف أنّها مصابة بهذا المرض من خلال تحاليل تجريها لمعرفة كثافة العظام .

أمّا عن اعراض هشاشة العظام عند الرجال:
فهناك عدّة عوارض تحدث عند الرجال تشير إلى إصابتهم بهشاشة العظام وخاصّة الرجال الكبيرة في السن ، ومن أهم هذه العوارض النقص في طول القامة عند بعض الرجال ، حيث يبدأ بعض الرجال المتقدّمين في العمر بخسارة الطول من ثلاثة إلى أربعة سنتيمترات ( 3-4 سم ) ، وذلك إمّا بسبب خسارة الكلس من العظام الّذي يؤدّي إلى إنضغاط الأجزاء الفقريّة ، أو بسبب إنضغاط الأقراص بسبب شيخوخة الأنسجة المرنة فيها . ولكن يجب على الرجال الإنتباه في حال إستمر نقص الطول لديهم أكثر من خمسة سنتيمترات فيجب مراجعة الطبيب لإجراء الفحوص اللّازمة .
 اعراض هشاشة العظام:
 -  يبدأ الشخص بالشعور بألم في أسفل الظهر .

- فقدان الوزن بشكلٍ ملحوظ وبدون حمية غذائيّة .
- إصابة العمود الفقري بالإنحناء في بعض الأحيان .
- حدوث كسور ورضوض لمجرد التعرّض لأي ضربة حتّى لو خفيفة .
- حدوث تيبيس في المفاصل وخاصّةً عند الإستيقاض من النوم أو بعد الجلوس لفترات طويلة .
- شعور بآلام في المفاصل عند حنيها أو الضّغط عليها .
- قد يشعر المريض بأنّ جسده كتلة واحدة ويفقد مرونته .

إنّ أكثر الأشخاص المعرّضين للإصابة بهشاشة العظام هم الكبار في السن

حيث تظهر اعراض هشاشة العظام عند كبار السن بسبب نقص الكالسيوم بشكلٍ كبير

ممّا يجعلهم يصابون بالإرهاق والتعب وملازمة الفراش لأي مجهود يقومون به ،

وهذا يؤثّر سلباً على نفسيتهم ويجعلهم بحالة مزاجيّة سيّئة ،

وقد تؤدّي هشاشة العظام عند كبار السن لحدوث جلطات في القدم أو الإصابة بقرحة الفراش ،

بالإضافة إلى حدوث آلام في عظامهم ومفاصلهم بشكلٍ مستمر .

قد يشعر الشخص أحياناً بوجود ألم في عظامه دون أن يعرف السبب لهذا ،
وسوف أذكر لكم عدّة أمور قد تكون السبب لحدوث الام العظام ، ومن أهم هذه الأسباب :-

- تعرّض الشخص للإلتهابات الجرثوميّة مثل إصابته بالحمّى المالطيّة والّتي تسبب ألم شديد في العظام والمفاصل.
- النقرس أو كما يسمّى ( داء الملوك ) ، وهو بسبب زيادة حمض البوليك في الدم والّذي يؤدّي للشعور بألام في العظام ، وتكون - زيادة حمض البوليك بسبب الإفراط في أكل اللّحوم .
- الكساح يؤدّي للشعور بألام في العظام .
- الإصابة بإلتهابات المفاصل أو الروماتيزم .
- خشونة المفاصل بسبب قلّة السائل الّذي يحمي المفصل من الإحتكاك ببعظها .
- الإجهاد العظلي والجسدي يؤدّي للشعور بألم في العظام .
- ترقّق العظام وخاصّةً العمود الفقري والفخذين بسبب خلل في إنتاج الأنسجة العظميّة .

كانت هذه بعض الأسباب الّتي تؤدّي إلى الام العظام ، ولكن قد يحدث أحياناً حدوث طقطقة في العظام وصدور أصوات غريبة عندما نتحرّك بعد الجلوس لفترة طويلة أو عند تحريك الرقبة بشكلٍ مفاجئ .

ومن اسباب طقطقة العظام:

إمّا بسبب الضّغط على السائل الزلالي الموجود داخل الغضروف ،

فعند الضّغط على هذا السائل تخرج منه غازات ذائبة ، وخروج هذه الغازات هو السبب بصدور هذه الأصوات ،

ونلاحظ بأنّ هذه الطقطقة لا نسمعها دائماً ولكن بين الحين والآخر

ويعود السبب بأنّ هذه الغازات تعود وتتجمّع من جديد في السائل الزلالي ولا نسمع صوتها إلاّ عند خروجها مرّة أخرى من السائل الزلالي عند الضّغط على المفصل .

ويوجد سبب آخر لسماع صوت الطقطقة وهو بسبب إحتكاك الأربطة ببعضها عند الضّغط عليها ،

أي عندما تتحرّك الأوتار على العظام بسبب إرتخاء الغضلات أو عند تحريك الرقبة أو الوقوف فجأة بعد جلوسٍ طويل .

وقد يعود السبب لسماع صوت الطقطقة أيضاً بسبب إلتهابات المفاصل الّذي يسبّب تآكل الغضروف في المفصل .

يجب مراجعة الطبيب في حال كانت هذه الطقطقة مصاحبة لآلام شديدة حتّى يتمكّن الطبيب من علاج السبب .

ويمكن علاج هشاشة العظام في حال تمّ تناول ادوية هشاشة العظام ،

وتتمثّل هذه الأدوية مثل مكمّلات فيتامين ( د ) والكالسيوم ، وأدوية تعوّض هرمون ( الأستروجين )


وهذا الدواء يعطى للنساء بعد إنقطاع الطمث واللّاتي يعانين من هشاشة العظام ،

وأيضاً يمكن للمريض بهشاشة العظام أخذ علاج ( معدّلات مستقبلات الإستروجين ) مثل علاج ( الرالوكسفين ) ،

وأيضاً العلاج ب ( البيسفوسفونات والأمينوبيسفوسفونات ) وهذه العلاجات هي علاجات غير هرمونيّة وتعتمد على بطئ عمليّة خسارة كثافة العظام .

ولكن جميع هذه الأدوية لها آثارها الجانبيّة والّتي قد تكون خطيرة في بعض الأحيان ،

لذلك يجب متابعة الطبيب خطوة بخطوة أثناء فترة العلاج لتجنّب حدوث أي عوارض خطيرة .

يوجد أعراض تظهر مبكّراً تدل على إصابتنا بهشاشة العظام ، ومن اعراض هشاشة العظام المبكرة :-

حدوث ألم في الظهر يعيق الحركة أحياناً مثل عدم القدرة على ممارسة الرياضة بشكلٍ طبيعي ، وقد يؤدّي إلى إنحناء العمود الفقري .
حدوث إنتفاخ في البطن بشكلٍ ملفت .
تظهر الأكتاف منحنية أحياناً بسبب نقص الوزن .

يمكن الوقاية من هشاشة العظام و تغذية مرضى هشاشة العظام

من خلال إعطائهم اطعمة ضد هشاشة العظام وتناول الأطعمة الغنيّة بالكالسيوم وبفيتامين ( د ) مثل الحليب والألبان ومشتقّاته ،

وأيضاً التعرّض لضوء الشمس بين الحين والآخر وخاصّةً في الصباح قبل العاشرة وفي فترة ما بعد الظهر .

بالإضافة لأكل السمك والبيض والعسل وممارسة الرياضة والإبتعاد عن المشروبات الغازيّة وعن التدخين .

ويوجد اعشاب ضد هشاشة العظام مثل :-

الزنجبيل : حيث نغلي الزنجبيل ونحلّيه بالعسل ونشربه يوميّاً ثلاث مرّات باليوم .
مسحوق الكركم : نقوم بإضافة ملعقة صغيرة من الكركم الناعم إلى كوب حليب دافئ ونحلّيه بالعسل ونشربه ثلاث مرّات في اليوم لمدّة إسبوع .
الشاي الأخضر : يعمل على زيادة كثافة العظام وقوّتها .
مسحوق القرفة : نضيف ملعقة قرفة ناعمة في كوب ماء دافئ ونحليها بالعسل ونتناول هذا المشروب كل صباح قبل الإفطار .
البقدونس : نقوم بغلي البقدونس بالماء ونصفّيها ونتناول كوب يوميّاً من هذا المشروب ، فالبقدونس لها قدرة عالية على تقوية العظام لأنّها تحتوي على مادّة ( الفلورين ) .
الحلبة : نظراً لإحتواء الحلبة على نسبة عالية من الكالسيوم والفوسفور والمعادن يحبّذ تناولها لتقوية العظام وزيادة كثافتها ، ويتم ذلك بإضافة ملعقة صغيرة من الحلبة إلى كوب ماء دافئ وشرب هذا المشروب ثلاث مرّات في اليوم


وبهذا نكون قد قدّمنا لكم أعزّائي القرّاء تقرير عن هشاشة العظام مع الصور أرجو أن تستفادو منه .

شــارك
التعليقات

0 التعليقات :

إرسال تعليق