تحريات أولية: أنصار مرسى بـ"رابعة" يطلقون الخرطوش على طفل فيقطعون 3 أصابع له.. بسبب حمله صورة "السيسى"

                                                    صورة ارشيفية

قام ملتحٍ من أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي المعتصمين برابعة العدوية، بإطلاق النار على طفل يدعى مصطفى عبد النبي "10 سنوات"، مما أدى إلى بتر 3 أصابع من يده.

وتبين من التحريات الأولية أن الطفل كان يسير مع أصدقائه في ثالث أيام العيد عقب الانتهاء من التنزه بالحديقة الدولية، وعندما اقتربوا من منطقة الاعتصام برابعة العدوية، قام أنصار مرسي بالتعدي عليه وسبه عندما شاهدوه يرفع صورة للفريق أول عبد الفتاح السيسي، وزير الدفاع، فقام الطفل وزملاؤه الذين تراوحت أعمارهم ما بين 10 و 13 سنة برشقهم بالطوب، فقام أحد المعتصمين بإطلاق الخرطوش مما أصاب الطفل في يده.

وقد قام والد الطفل بتحرير بلاغ اتهم فيه صفوت حجازي ومحمد البلتاجي بالتحريض على قتل نجله، واستشهد بزملائه الذين كانوا مع ابنه في مكان الواقعة.

وقرر الطفل في البلاغ أن أنصار مرسي اصطحبوه إلى مكان الاعتصام برابعة العدوية، بعد إطلاق الخرطوش على يده، وأدى ذلك إلى بتر 3 أصابع من يده، وتعدوا عليه بالضرب داخل خيمة.
شــارك
التعليقات

0 التعليقات :

إرسال تعليق